منتدى للتعريف بكتابات الشاعرة والباحثة المقدسية إيمان مصاروة وللمشاركة الفاعلة في الساحة الثقافية العربية بكل ما هو جديد في مجالات الأدب والبحوث العلمية .
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

منتدى الشاعرة الباحثة إيمان مصاروة يرحب بكم

>القدس في الأعمال النثرية الفلسطينية بعد أوسلو "
قريبااااا ان شاء الله

اللفظ في الخطاب النسائي الفلسطيني "منى ظاهر نموذجا " قريبااااا
رسميا :إيمان مصاروة ممثلة للمنتدى الأوربي العربي للإبداع والفنون في القدس

شاطر | 
 

 تشرين في وجع القصيدة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 14/02/2015

مُساهمةموضوع: تشرين في وجع القصيدة    الأحد مايو 10, 2015 9:09 pm

حينَ التقينا؛ كادَ يَفْجَعُني بِرَدّةِ عاشقٍ
ألِفَ التَرَجُلَ في صَقِيعِ الذكرياتِ
بِلا رُؤَى تشرينْ
يا لونَ الفَجِيعَةِ في دَمِي
أخشَاكَ أخشَى منْ خريفِ الأمنياتِ
على شفا وجعٍ يُرَدِدُ في المَدَى لحناً
سَقَى للحبِ ما نَاجى المُؤَمَلَ
في رحابِ الليلِ منْ نَجْوَى
التقاءِ العاشقين على ضِفافِ منْ خيَالٍ
لا يَفِي بالوَعدِ في مَرْمَى النهايةِ؛
قدْ سَئِمْتُ منَ الحياةْ
تشرينُ
أُدركُ ما تقولُ الآنَ
عنْ بردِ الجِراحِ النازفاتِ وعنْ تَرِاتيلِ الصقيعِ
كأنَّ وحْيَكَ منْ غِيابٍ للغيَابِ
تناسلَ البردُ الكئيبُ مرارَةً فوقَ الشفاهِ
كثلجِ كانونَ الذي ما عدتُ أرْقُبُه
فلا نارٌ ستخرجُ من فؤادِ الصمتِ؛
بعضُ الأغنياتِ
لنحْتَفي بالرعشةِ الحَمْقاءِ
من حَرِّ القُبَلْ
كانونُ عُدْ لاشيءَ \
يُذَكرُني سِواه وقدْ رَحَلْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://solafemanmsarweh.amuntada.com
 
تشرين في وجع القصيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سلاف ..منتدى الشاعرة إيمان مصاروة . :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: من شغاف الروح ( قصائد عمودية ) :: واحات الوجدان ( قصائد تفعيلية )-
انتقل الى: